المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لفظ ""ملاك""..إلى متى يستخف به؟؟



أنس أسامة
02-08-2014, 09:32 AM
ملاحظة هامة: إخواني الكرام هذا الموضوع ليس مني بل من صديقي العزيز أبو عبد الله { رحمه الله} الذي وافته المنية يوم أمس أي يوم الجمعة بتاريخ: 20/4/2012 لذا أتمنى منكم بأن تدعو له بالمغرة و أن يصبر أهله و أن تنشرو هذا الموضوع في كل المنتديات التي تعرفونها ليكون صدقة جارية له بإذن الله تعالى و ينتفع بها المؤمنون و المسلمون في كل بقاع الأرض

للعلم لديه مواضيع كثيرة سأقوم بنشرها قريبا




بسم الله الرحمن الرحيم
لا يستطيع رؤية الروابط غير المسجلين
آلمني كثيرا وأنا أتجول في ارجاء المنتدى كثرة لفظ ""ملاك ""..
فلا يكاد منتدى من المنتديات يخلو من هذا الإسم..
وربما البعض جعله اسما له في المنتدى..
ومن كثر تجوله في المنتديات فسيعرف حتما حقيقة ماقلته..
لا أعلم لماذا هذا التجاهل بأمور ديننا..
وأغلب من وقع في هذا المحظور أخواتنا المسلمات هداهن الله وعند إذن يكون الأمر أشد حرمة..
فهذه تمتدح صديقتها بأن تطلق عليها اسم ملاك..
وأخرى تمتدح شخصية انمي بذلك اللفظ حتى أصبح ملازما لها لا أريد أن أخص أحدا..
وماذا بعد هذا..
فكرت في أضع نصيحة لكل من وقع في ذلك المحظور، ولكني اجد نفسي عاجزا عن الإلمام بكل ارجاء المنتدى، ولهذا كتبت هناهذه النصيحة الأخوية، أسأل الله ان أكون بذلك قد أبرأت ذمتي ووفيت بحق النصح لغيري..
نحن لم نسئ بذاك اللفظ لبشر مثلنا قد يخطؤن ..بل أسأنا لمن هم أعظم من ذلك..نحن بذلك أسأنا لخلق الله الذين ماعصوا الله قط..
لقد أسأنا للملائكة عباد الله المكرمين..
لا سيما إذا طلق هذا اللقب على الإناث وبذلك تحصل مضاهاة المشركين الذين وصفوا الملائكة بأنهم إناث.
والآن فلنأتي للحكم القاطع مع فتاوى علماء الأمة..


ــ قال الشيخ بكر بن عبد الله أبو زيد رحمه الله : "أما تسمية النساء بأسماء الملائكة ؛ فظاهر الحرمة ؛ لأن فيها مضاهاة للمشركين في جعلهم الملائكة بنات الله، تعالى الله عن قولهم. وقريب من هذا تسمية البنت: ملاك، مَلَكة، ومَلَك".
ــ سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله عن التسمي بملاك، فمنع من ذلك .
واستعمال هذا في الشعر، في وصف الفتاة أمر منكر، لا سيما إذا كان شعرا غزليا محرما، فالملائكة عباد مكرمون لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون ، ويجب تنزيههم عن مثل هذه التشبيهات والاستعارات.
ــ هذا الشيخ ابن باز – رحمه الله – منع من التّسمّي بـ " مَلاك "،وذلك لما فيه من التشبّه بالمشركين الذين جعلوا الملائكة إناثاً.
وإن لم يقصد المسلم التّشبّه بهم فإنه يُنهى عن ذلك
قال سبحانه وتعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَقُولُواْ رَاعِنَا وَقُولُواْ انظُرْنَا )، فنهاهم الله عن مجرّد مُشابهة المشركين في القول وإن لم يقصدوا ما يقصده اليهود من المعنى وهو " الرعونة ".
وكذلك يُنهى المسلم عن الصلاة عند طلوع الشمس وعند غروبها لأن المشركين يسجدون لها ، ولو لم يقصد المسلم التّشبّه بهم وإنما يقصد التّقرّب ، ولذلك نُهيَ عن الصلاة في هذين الوقتين .
ــ الشيخ عبد الرحمن السحيم يقول:التسمّي باسم " ملاك " لا يجوز ، خاصة إذا سُمّيت به الإناث .
لقوله عز وجل عن المشركين : ( وَجَعَلُوا الْمَلَائِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ إِنَاثًا أَشَهِدُوا خَلْقَهُمْ سَتُكْتَبُ شَهَادَتُهُمْ وَيُسْأَلُونَ ).
فالذي يُسمّي ابنته ملاك أو التي تتسمّى بـ " ملاك " قد جعلت الإناث من الملائكة أو جعلت من الملائكة إناثاً .
أتمنى من كل قلبي أن تجد هذه النصيحة آذانا صاغية وقلوبا واعية..ومن قرأ هذا الموضوع ووجد غيره قد وقع في هذا الموضوع فلا يبخل عليه بالنصح...جزاكم الله كل خير

المصدر




ـ معجم المناهي اللفظية
ـ مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين
ـ لا يستطيع رؤية الروابط غير المسجلين (لا يستطيع رؤية الروابط غير المسجلين)







لا تنسوني من خالص دعاءكم